السبت، يونيو 23، 2012

تحية من الأعماق لثورة السودان

تحية من الأعماق لثورة السودان
هذه تباشير الثورة التي تجمع بين شرطين أساسيين كفيلين بتحقيق نتائج ثورية مؤكَّدة: الجماهير الثائرة، والحركة الحزبية المنظَّمة. هذه تباشير ثورة السودان. وإذ أدعو من كل قلبي للإفراج عن المعتقلين المناضلين، فإنني أعتبرهم شعلة طليعية ستقود الثو...رة نحو النجاح. تحياتي الى الرفاق البعثيين، قيادة وقواعد. ومثلها لكل حلفائهم في شوارع مدن السودان وباحات جامعاته ودساكره وقراه. قلوبنا معكم أيها الأحرار. فليكن الحراك في السودان أنموذجاً طليعياً ثورياً. وإنه ما دام الشعب السوداني قد ثار وفي المقدمة منه قواه الطليعية فإنه بالغ أهدافه لا محالة.
إرسال تعليق